كتب شرح تأسيس الشركات ( شركات الأشخاص ) 2022

+ حجم الخط -

للتحميل كتب شرح تأسيس الشركات - شركات الأشخاص - شركة التضامن ، شركة التوصية البسيطة ، شركة المحاصة ، من اعداد مكتب عبدالعزيز حسين عمار للمحاماة - سنة الاعداد 2022 

كتب شرح تأسيس الشركات  2022


مقدمة شرح تأسيس الشركات

يوجد نوعين أساسيين من الشركات ، الشركات التجارية والشركات المدنية ؛ فالشركة إما أن تؤسس بغرض الاشتغال بالتجارة ، ونعني الأعمال التجارية ، وبالتالي تسمي شركة تجارية ، وإما أن تؤسس بغرض الأعمال المدنية وفي هذه الحالة تكون الشركة شركة مدنية  .

في مناط تحديد طبيعة الشركة قضت محكمة النقض : العبرة فى تحديد صفة الشركة هي بطبيعة العمل الرئيسي الذي تقوم به و بالغرض الذي تسعى إلى تحقيقه حسبما حددته فى عقد تأسيسها ، و إذ يبين مما أورده الحكم أنه استخلص من عقد الشركة الطاعنة و باقي أوراق الدعوى أنها تقوم بالإتجار فى أدوات و لوازم المعمار و بأعمال و مقاولات البناء و مقاولات بيع الأراضي بصفتها وكيلة بالعمولة ، و هي أعمال تجارية بطبيعتها و تعتبر الشركة الطاعنة شركـة تجارية لقيامها بهذه الأعمال ، لما كان ذلك فإن النعي يكون على غير أساس

أشكال الشركات

الحديث عن أشكال الشركات يقتصر علي الشركات التجارية لأن للشركات المدنية شكل واحد   ، ولتلك الشركات شكلين أساسيين هما ، شركات الأشخاص ، وشركات الأموال ، وأساس هذا التقسيم للشركات التجارية هو حقيقة الدور الذي تلعبه شخصية الشريك في الشركة أو مدي مسئوليته عن ديون الشركة إذا منيت بخسائر .

 أولا : شركات الأشخاص ، وهي الصنف الأول من الشركات التجارية ، تتكون من جماعات صغيرة تربط بينهم عادة روابط الدم والقربي والصداقة ، ومن ثم فهي شركات يكون لشخصية الشريك الاعتبار الأول فيها ، ونظراً لهذا الاعتبار يعد هذا الشريك مسئولاً مسئولية شخصية في ذمته المالية وأمواله الخاصة عن مديونيات الشركة إذا منيت بخسائر .

 وعن الأشكال القانونية لشركات الأشخاص فهي :

  1.  شركة التضامن 
  2.  شركة التوصية البسيطة 
  3.  شركة المحاصة 

ثانياً : شركات الأموال

 وهي الصنف الثاني من الشركات التجارية ، وتتكون كما يوحي بذلك أسمها من رأس مال ضخم ، وتتماحي أهمية شخصية الشريك ، وبالتالي وكما سيلي تفصيلاً تتحدد مسئوليته فيما قدم من مال .

 وعن الأشكال القانونية لشركات الأموال فهي :

  •   شركة المساهمة .
  • -شركة التوصية بالأسهم .
  • -الشركة ذات المسئولية المحدودة  .

الدفع بتجارية الشركة - الدفع بمدنية الشركة - صحة الدفع وأوجه الاستفادة منه :

 فيصل التفرقة بين الشركة المدنية والشركة التجارية هو الرجوع الي طبيعة العمل

الذي تزاوله الشركة ، فإن كان هذا العمل مدنياً كانت الشركة مدنية ، وإن كان تجارياً كانت الشركة تجارية ، ولا أهمية لصفة الشركاء ، فالشركة قد تكون مدنية ولو كان جميع الشركاء من التجار ، والعكس صحيح تماماً .

 خطورة الدفع من خطورة  ما يترتب عليه من آثار :

والدفع بمدنية الشركة وكذا الدفع بتجاريتها يترتب عليه مجموعة هامة من الآثار :

 أولا : تقوم الشركة التجارية بأعمال تجارية علي وجه الاحتراف لذا فإنها تكتسب صفة التاجر وتخضع لفافة الواجبات المفروضة علي التجار ومنها :

 1- الالتزام بالقيد في السجل التجاري .

2- إمساك الدفاتر التجارية . 

 كما تطبق علي الشركات التجارية نظم قانونية خاصة بها منها :

1- الإفلاس .

2- أحكام الإثبات في المواد التجارية.

أما الشركات المدنية فلا تكتسب صفة التاجر كما أنها لا تخضع لنظام الإفلاس ولا لقواعد خاصة في الإثبات .

ثانياً : يجب علي الشركات التجارية - عدا شركة المحاصة - اتخاذ إجراءات الشهر القانوني - كما سيلي تفصيلاً - والقيد في السجل التجاري وهو أمر غير لازم في الشركات المدنية .

 ثالثاً : تختلف مدة التقادم الخاصة بالدعاوى في الشركات التجارية عن المدنية ، فتتقادم دعاوى الشركات التجارية بخمس سنوات ، وتتقادم دعاوى الشركات المدنية بخمسة عشرة سنة 

رابعاً : المسئولية في الشركات التجارية ، ونعني المسئولية عن تعهدات الشركة والتزاماتها تجاه الغير - تختلف حسب نوع الشركة - كما سيلي تفصيلاً حال التعرض للأحكام الخاصة بكل شركة علي حده -  أما المسئولية في الشركات المدنية ونعني أيضاً مسئولية الشركاء عن حقوق الغير فالقاعدة أنهم لا يسألون بطريق التضامن ولكن يكون الشركاء مسئولين شخصياً عنها ولو فيما زاد عن مقدار حصصهم .

 إذن يمكن الاستفادة من تكييف عقد الشركة منها الدفع بعدم جواز إشهار الإفلاس لكـون الشركة مدنية ، ومنها الدفع بانتفاء المسئولية التضامنية لكون الشركة مدنيـة وغير ذلك من الدفوع التي ترتبط بتكييف عقد الشركة .

 

موجز  تعريفات الشركات وأنواعها 

تعريف الشركة  بصفة عامة 

هى عقد بمقتضاه يلتزم شخصان أو أكثر بأن يساهم كل منهم في مشروع مالي ، بتقديم حصة من مال أو من عمل ، لاقتسام ما قد ينشأ عن هذا المشروع من ربح أو من خسارة .

تعريف شركة التضامن 

شركة التضامن هى شركة تؤلف بين شخصين أو أكثر تحت عنوان معين للقيام بأعمال تجارية ، ويكون الشركاء فيها مسئولين علي وجه التضامن في جميع أموالهم عن التزامات الشركة

و هي الشركة التي تتكون من شريكين أو أكثر يكونون مسئولين بالتضامن وفي جميع أموالهم عن التزامات الشركة ، كما نصت المادة 25 ن مشروع قانون الشركات أيضاً علي أنه لا يجوز أن تكون حصة الشريك في شركة التضامن ممثلة في صكوك قابلة للتداول .

والشركة التي تقوم بين شخصين فاكثر بقصد الاستغلال التجاري ، وذلك عن طريق عنوان مخصص تضم اسم واحد أو اكثر من الشركاء ويكون كل شريك مسئول أمام الغير عن ديون الشركة مسئولية شخصية فى كل أمواله وبالتضامن مع الشركة ومع غيره من الشركاء

وربما كانت شركة التضامن النموذج الأمثل لشركات الأشخاص إذ نجد فيها كافة السمات العامة لهذه الشركات ، سواء من حيث الاعتبار الشخصي للشريك - كل شريك - واثر ذلك على حياة الشركة وعدم جواز التنازل عن الحصة ، أساسا ، ومن حيث المسئولية الشخصية والتضامنية لكل الشركاء ، واكتسابهم لصفة التاجر وغير ذلك من خصائص شركات الأشخاص

دراسة شركة التضامن 

  1. الفصل الأول : شركة التضامن.
  2. الفصل الثاني : إدارة شركة شركة التضامن
  3. الفصل الثالث : صيغ ونماذج عقود شركة التضامن .
  4. الفصل الرابع : موضوعه الإجراءات العملية لتكوين شركة التضامن وشهرها وما تحتاجه من مستندات
  5. الفصل الخامس : صيغ عقد .شركة التضامن
  6. الفصل السادس : أركان شركة التضامن.

تعريف شركة التوصية البسيطة 

هى الشركة التي تعقد بين شريك واحد أو اكثر يكونون مسئولين ومتضامنين وبين شريك واحد أو اكثر يكونوا أصحاب أموال فيها وخارجين عن الإدارة ويسمون موصين

هى وشركة أشخاص تؤلف تحت عنوان معين ، بين شريك أو أكثر مسئولين بالتضامن عن جميع التزاماتها في أموالهم الخاصة ، ويديرون الشركة ، وبين شريك أو أكثر موصين يسألون عن التزاماتها في حدود ما يقدمون من حصص  .

وهى شركة ذات شخصية معنوية مستقلة عن أشخاص الشركاء فيها ومن مقتضى هذه الشخصية أن يكون للشركة وجود مستقل عن الشركاء ، فتكون أموالها مستقلة عن أموالهم وتعتبر ضماناً لدائنيها حدهم كما تخرج حصة الشريك من ملكه وتصبح مملوكة للشركة ولا يكون له بعد ذلك إلا مجرد حق في نسبة معينة من الأرباح أو نصيب في رأس المال عند قسمته

وتتكون من طائفتين من الشركاء شركاء متضامنون وشركاء موصون  

تنقسم دراسة شركة التوصية البسيطة الي ثلاث فصول :

  1. الفصل الأول : تأسيس شركة التوصية البسيطة.
  2. الفصل الثاني : إدارة شركة التوصية البسيطة
  3. الفصل الثالث : صيغ ونماذج عقود شركات التوصية البسيطة .
  4. الفصل الرابع : موضوعه الإجراءات العملية لتكوين شركة التوصية البسيطة  وشهرها وما تحتاجه من مستندات و بيان بمشكلات التأسيس والشهر وتعامل الشركة مع الغير في ضوء قضاء النقض
  5. الفصل الخامس : صيغ الدعاوى القضائية والإنذارات الخاصة بمنازعات شركة التوصية البسيطة.
  6. الفصل السادس : المذكرات الخاصة بمنازعات شركات التوصية البسيطة.

تعريف شركة المحاصة ( الشركة المستترة - المخفية )

تعرف شركة المحاصة بأنها شركة مستترة لا تتمتع بالشخصية القانونية تنعقد بين شخصين أو أكثر للقيام بعمل واحد أو سلسلة من الأعمال يباشرها أحد الشركاء باسمه الخاص ، علي أن يتم اقتسام الأرباح والخسائر بين جميع الشركاء وفقاً للشروط التي يتفقون عليها  .

 وقد عرف مشروع قانون الشركات - مادة 58 - شركة المحاصة بأنها الشركة التي لا تعد لاطلاع الغير عليها ولا تكون لها الشخصية الاعتبارية ولا تخضـع لإجراءات الشهر المقررة للشركات الأخرى .

وتعرف شركة المحاصة أيضاً بأنها عقد يتمخض عنه شركة مستترة ليس لها وجود أو ذاتية على السطح القانوني ، وإنما تقوم فقط في العلاقة بين المتعاقدين - ونعني الشركاء - ويقوم بإدارتها وأعمالها أحد الشركاء أو أكثر باسمه ويبدو للغير وكأنه يتعامل لحسابه الخاص  .

 وتعتبر هذه شركة المحاصة من أبسط أنواع الشركات المعروفة وأقلها شكلية ، وهي وإن كانت مستترة  بمعني أنها لا تتمتع بالشخصية المعنوية فلا وجود لها إلا فيما بين الشركاء علي نحو ما سيلي - فلا شك في أنها تلعب دوراً هاماً في الحياة التجارية ، وذلك لا يمكن حصر عدد شركات المحاصة لأنها معفاة كقاعدة من إجراءات الشهر والإعلان .

وتنفرد شركة المحاصة دون سائر الشركات الأخرى بخاصية تمييزها وهذه الخاصية ليست بكونها شركة موقوتة بعملية واحدة أو عمليات متشابهة ومحدودة أو كونها شركة مستترة تتكون فى الخفاء ذلك لان العلم الواقعي لهذه الشركة لا يغير من طبيعتها وانما الخاصية الأساسية لهذه الشركة هي انعدام شخصيتها أي انعدم كينونتها القانونية أو ذاتيتها فهي إذن لا تتمتع بالشخصية القانونية التي تتمتع بها سائر الشركات

ويترتب على انعدام شخصيتها القانونية عدم وجود عنوان لها أو اسم يوقع به على المعاملات وليس لها موطن أو مركز للإدارة ولا يمكن أن ترفع منها أو عليها الدعاوى ، إذ لا يوجد لها دائنون أو مدينون وانما يكون هؤلاء هـم دائنو أو مدينو مدير المحاصة 

والمقصود باستتار شركات المحاصة هو أنه لا وجود لها بالنسبة إلى الغير و ليس لها شخصية معنوية مستقلة عن شخصية الشركاء المكونين لها فإذا عقد أحد الشركاء المحاصين عقداً مع الغير كان - وحده - المسئول عنه قبل هذا الغير دون سائر الشركاء . و لا يعنى استتار هذا النوع من الشركات أن يكون هؤلاء الشركاء بمعزل عن العملية أو العمليات التي تكونت الشركة للقيام بها بل إن لهم مناقشة مدير المحاصة فيما يجريه من أعمال لإدارة الشركة و تكليفه بتقديم حساب لهم عن هذه الإدارة .

دراسة شركة المحاصة إلي :-

  •  خصائص شركة المحاصة .
  •  تكوين الشركة  المحاصة وإثباتها.
  • إدارة شركة المحاصة .
  • انحلال شركة المحاصة وتصفيتها
  •  بصيغ نماذج عقود المحاصة .
  • مذكرات خاصة بمنازعات دعاوى شركات المحاصة .

روابط تحميل كتب شرح الشركات والتأسيس والإجراءات العملية


رابط تحميل كتاب شركة التضامن 


اضغط هنا ( التضامن

رابط تحميل كتاب شركة التوصية البسيطة 


اضغط هنا ( التوصية البسيطة )

رابط تحميل كتاب شركة المحاصة 


اضغط هنا ( المحاصة )


مطالعة كافة مقالات وأبحاث وكتب القانون 


كتابة تعليق