صيغة دعوى اعتراض الزوجة على انذار بالطاعة

+ حجم الخط -

  اعتراض الزوجة على انذار الطاعة الموجه لها من الزوج من الضرورة التقدم به الى المحكمة خلال ثلاثين يوما من استلام الانذار بالطاعة ، والا سقط حق الزوجة فى الاعتراض ، وأضحى غير مقبول بفوات ميعاد الاعتراض ، ويحق معه للزوج رفع دعوى نشوز الزوجة ، وننوه وجوب الاعتراض على كل انذار طاعة يوجه للزوجة من الزوج خلال الميعاد ، بمعنى لو أن الزوج انذرها بأكثر من انذار طاعة ، فيجب الطعن على كل انذار بدعوى اعتراض منفصلة وفى الميعاد ، فاذا اكتفت بالاعتراض على انذار واحد فقط ، دون باقى الانذارات ، وقعت تحت طائلة النشوز ، وأسباب الاعتراض كثيرة ، ومنها عدم شرعية مسكن الطاعة ، او أنه جاء مبهما من حيث الحدود والمعالم بانذار الطاعة ، واعتياد الزوج التعدى عليها بالضرب والسب ، وعدم الانفاق عليها ، واساءة معاشرتها ، وتبديد منقولاتها الزوجية ، وعدم امانته عليها مالا ونفسا 

دعوى اعتراض على انذار بالطاعة


صيغة دعوى اعتراض على انذار بالدخول فى الطاعة 

 بناء علي طلب السـيدة /       -  المـقـيمة طرف والدتها       ....   - و محـلها المـختار مـكتب الأسـتاذ /        – المحامي 

انا                        محـضر محكمة               قد انـتقلت حيــث محـل اقامة :

 السيد /                       – المقيم               مخاطبا مع 

الموضوع

الطالبة زوجة للمعلن اليه بالعقد الشرعي المؤرخ في 4/12/1994  و دخل بها و عاشرها معاشرة الأزواج و أنجب منها علي فراش الزوجية الطفلان نادين و ميرنا     

 و بتاريخ 16/5/2005 تسلمت الطالبة اعلانا علي يد محضر مرسل من المعلن اليه ( زوجها ) يدعوها للدخول في طاعته في المنزل الذي أعده لها الكائن   .........

و حيث أنه و اعمالا لما نصت به المادة 11 مكرر ثانيا فقرة 2 من القانون رقم 100 لسنة 1985 فانه يحق للطالبة الاعتراض علي ما حواه انذار الطاعة ذلك للأوجه الشرعية التالية :

أولا : من حيث الشكل فان هذا الاعتراض قدم في ميعاده القانوني فهو مستوفي كافة أوضاعه الشكلية 

ثانيا : من حيث الموضوع فان طلب الطاعة واجب الرفض ذلك للأسباب التالية :

حيث أنه من المستقر عليه فقها و قضائا أن الطاعة حقا للزوج علي زوجته الا أن ذلك مشروط بأن يكون الزوج أمينا علي نفس الزوجه و مالها فلا طاعة له عليها ان هو تعمد مضرتها بأن أساء اليها بالقول أو الفعل ، و قد جائت محكمة النقض في حكم لها ليس ببعيد قضت فيه بأن الطاعة حق للزوج علي زوجته شرطه لا طاعة له ان هو تعمد مضرتها بالقول أو بالفعل أو أستولى علي مال لها بدون وجه حق


( الطعن رقم 389 لسنة 63ق أحوال شخصية جلسة 21/4/1998 )

و لما كان ذلك و كان الثابت أن المعلن اليه دأب علي منذ فترة ليست ، ببعيدة من زواجه بالطالبة علي سبها و قذفها بأقوال و ألفاظ يندى لها  الجبين و ما يصاحب تلك الألفاظ من تعدى بالضرب .

أن مسكن الطاعة غير لائق بحال الطرفين علي قصد المضارة بها .

كما أن المعلن اليه ممتنع عن الانفاق علي أولاده و الطالبة من تاريخ 21/11/2004 مما حدا بالطالبة لاقامة الدعوى رقم       لسنة    أمام محكمة المنتزة لشئون الأسرة بطلب نفقة زوجية و صغار.

و حيث أن الطالبة و طبقا لأحكام القانون 10 لسنة 2004 قد تقدم بطلب لمكتب تسوية المنازعات الأسرية التابع لمحكمة ....لتسوية النزاع وديا بطلب عدم الاعتداد بانذار الطاعة المعلن لها بتاريخ .......و اعتباره كأن لم يكن و عدم ترتيب أي أثر عليه  و قيدت  طلبها برقم        لسنة ..... بتاريخ ......و أخطرت المعلن اليه بميعاد الحضور لجلسة التسوية المحدد لها جلسة   .... و من ثم تكون الدعوى قد أستوفت سائر أوضاعها الشكليه .


بنــاء علــــيه

أنا المحضر سالف الذكر قد انتقلت حيث اقامة المعلن اليه و سلمته صورة من هذه الصحيفة للعلم بما جاء بها و نفاذ مفعولها في مواجهته في الميعاد القانوني و كلفته الحضور أمام محكمة .......... لشئون الأسرة  الدائرة رقم (     ) و ذلك في تمام الساعة التاسعة و ما بعدها من صباح يوم              الموافق    /   /......و ذلك ليسمع الحكم عليه

 بقبول هذا الاعتراض شكلا 

و في الموضوع رفض طلب الطاعة و اعتبار انذار المعترض ضده المعلن في ............... كأن لم يكن و عدم ترتيب أي أثر عليه مع الزامه بالمصاريف و مقابل أتعاب المحاماه 

مع  حفظ كافة حقوق الطالبة الآخرى .

كتابة تعليق