تغيير النشاط

+ حجم الخط -
تغيير النشاط
استعمال العين فى ذات النشاط الذى كان يمارسه المستأجر
الحاله الاولى : اذا كان النشاط متفقا عليه فى العقد
فاذا نص العقد على ان يكون الغرض من استعمال العين المؤجرة فى وجه معين من اوجه الانشطة التجارية , كما اذا نص على استعمال العين فى مزاولة نشاط تجارى , كاستعمالها محل لبيع النظارات (وجه من وجوه النشاط التجارى ) تعين على ورثة المستأجر الاصلى حتى يستفيد من احكام الامتداد القانونى- طبقا لاحكام المادة الاولى من هذا القانون – استعمال العين فى هذا الوجه او هذا الفرع من فروع النشاط التجارى دون غيره , ولا يجوز لهم تغيره الى وجه اخر من اوجه النشاط التجارى كبيع الملابس الجاهزة مثلا .
ولتوضيح ذلك , ينبغى الاشارة هنا الى انه اذا كان من المسلم به ان النشاط التجارى والصناعى والمهنى والحرفى , يندرج تحت كل منهم مئات الفروع المختلفة وبالتالى فالخروج من دائرة فرع من افرع النشاط التجارى مثلا ً من بيع النظارات الى بيع الملابس الجاهزة , لا يعتبر تغيراً فى ذات النشاط التجارى ,وانما هو تغيير من فرع الى فرع اخر من فروع النشاط الاصلى الذى يظل تجارياً كماهو دون ادنى تغيير فى نوعه , ومع ذلك لا يجوز للورثه تغيره , فلا يجوز لهم تغيير تجارة النظارات التى كان يمارسها المتسأجر طبقاً للعقد الى بيع الملابس الجاهزة لان عبارة النص صريحة فى وجوب قيام الورثة بمزاولة ذات نشاطهم مورثهم , كما قضت محكمة النقض فى هذا المعنى بأن مناط استمرار الإيجار بعد وفاة المستأجر لصالح المستفيدين من ورثته استعمالهم العين فى ذات النشاط الذى يمارسه المستأجر طبقاً للعقد حال حياته وفى تقديرى ان هذا التفسير الضيق لعبارة ( ذات النشاط ) هو الذى يتفق مع قصد المشرع , وينصرف اليه المعنى المقصود من هذا النص .
وقد قدت محكمة النقض فى هذا المعنى بأن مناط امداد عقد ايجار العين لصالح الورثة من المستفيدين من احكام الفقرة الاولى من المادة الاولى من القانون رقم 6لسنة 1997 لمزاولة نشاط تجارى او صناعى او مهنى او حرفى , بعد وفاة مستأجرها , ان يمارسو ذات النشاط الذى كان يمارسه مورثهم , فامتداد العقد طبقاً لهذا النص لم يعد حقاً مطلقاً لجميع الورثة بعد وفاة مورثهم , كما كان الحال إبان العمل بحكم الفقره الثانية من المادة 29 من القانون رقم 49 لسنة 1977 قبل تعديلها وانما قصره المشرع على الورثه الذى يزاولون نفس نشاط مورثهم ووضع له ضابطاً هو استعمال العين فى ذات النشاط الذى كان يمارسه المستأجر الاصلى طبقاً للعقد حال حياته ومؤدى هذا الضابط انه اذا استعمل العين بعد وفاة مستأجرها بعض ورثته ممن بينهم النص استمرت الاجارة بقوة القانون لصالحهم وحدهم دون غيره من من الورثة الذين لم يشاركوهم استعمالها اما ان تخلى جميع هؤلاء الورثة عن استعمال العين فإن عقد ايجارها لا يمتد اليهم وينتهى بموت المستأجر .
الحالات التى نصت عليها اللائحة التنفيذية للقانون 6/لسنة 1997 تقضى الفقره الثانية من المادة السابعة من اللائحة التنفيذية للقانون المذكور بانه يشترط لاستمرار العقد لصالح المستفيدين من الورثة ان يستعملوا العين فى ذات النشاط الذى كان يمارسه المستاجر الاصلى طبقا للعقد او النشاط  الذى اتفق عليه بعد ذلك كتابتاً بين المؤجر واى من المستأجرين المتعاقدين او النشاط الذى اضطر المستأجر لممارسته بسبب نقل بضاعته او مهنته او حرفته خارج الكتلة السكنية او بسبب انقرضها والذى لا يحلق ضررا  بالمبنى ولا بشاغليه.والفقره الاخيره هى استثناء فى واقع الامر على القاعده العامه انه يشترط لامتداد عقد الايجار لصالح المستفيدين من الورثه ان يستعملو العين فى ذات النشاط الذى يمارسه المستاجر الاصلى طبقا للعقد .
......................................
على اى حال .
قضت محكمة النقض فى حكم حديث لها بانه لما كان للمستاجر وفقا للماده 18 من القانون 136 /1981 ان يغير اوجه استعما ل العين المؤجره مادام لا يسبب ضررا بالمبنى او بشاغليه وفقا للضوابط التى اسلزمتها الفقره ( د )من هذه الماده ولم تتوافر فى حقه احدى الحالات التى تجيز الاخلاء التى تضمنتها الماده المذكوره فانه يجوز كذلك لمن امتد اليه عقد الايجار من ورثة المستاجر الاصلى وفقا للقانون ان يغير فيما بعد النشاط الذى كان يمارسه مورثه من قبل وفاته اذا توافرت الشروط الاتيه:
ان يكون الورثه قد استمرو قبل التغيير فى مزاولة ذات النشاط الذى كان يزاوله المستاجر الاصلى بعد وفاته باعتباره ضابطا استلزمه المشرع للحفاظ على الرواج المالى والتجارى (ماده 1من قانون 6لسنة 1997)

كتابة تعليق